اغتيال صلاح اغتيال الحرية

صدمة الاحرار في رحيل الماجد صلاح العراقي

في مساء ليلة 16 من هذا الشهر اغتالت الايادي  الارهابية المليشياوية الزميل صلاح العراقي الذي لطالما كان صوتآ صادحآ وموقف مشرف وكعادة الدولة العراقية المتواطئة الراضية عن اغتيال الناشطين وكعادة القوات الامنية العراقية لا تفتح اعينها إلا على الابرياء رحل صلاح ولم ترحل الثورة وسيبقى ايقونة في سماء التحرير الى الى التحرير ندعو رئيس الوزراء المكلف بالكشف عن القتلة وتقديمهم للعدالة

الشهيد صلاح مع ولديه

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: